رومانيا

التحديث الأخير: 01.12.2016
الوضع العام
وصلت المزيد والمزيد من المجموعات الصغيرة مؤخراً إلى رومانيا، لكن ما زالت رومانيا بلد عبور. رومانيا جزء من الاتحاد الأوروبي لكنها ليست جزءاً من منطقة الشينغين (Schengen zone). لهذا السبب توجد حراسة حدودية بين رومانيا ودول الاتحاد الأوروبي المجاورة كهنغاريا. كما أن رومانيا جزء من معاهدة دبلن، مما يعني أن البصمات ستُؤخذ على الأغلب وقد تسبب مشكلات لدى السفر إلى دول أوروبية أخرى.الأشخاص الذين يُوقفون على الحدود بين رومانيا والدول المجاورة يُصطحبون عادة إلى أقرب مركز استقبال حكومي مفتوح.

  1. طلب اللجوء: إن قدمت طلباً للحصول على اللجوء، ستُنقل إلى أحد مراكز الاستقبال بهدف استكمال إجراءات اللجوء.الأشخاص الذين لا يطلبون اللجوء.
  2. قد تضطر لدفع غرامة مقابل العبور غير الشرعي للحدود وربما ستتعرض للإعادة القسرية في النهاية. إن لم تطلب اللجوء، قد تتعرض للمقاضاة وفقاً للقانون الروماني إثر عبور الحدود بشكل غير شرعي . قد تقول لك السلطات إنك قد تُرسل إلى السجن. لكن إن كانت هذه أول مرة تُعتقل فيها على الحدود فقد يتم تعليق الحكم. ليس لديك حق البقاء في رومانيا إن لم تقدم طلباً للحصول على اللجوء وقد تتعرض للاعتقال أو الترحيل القسري في أي وقت.
السفر إلى البلدان المجاورة والوضع على الحدود
العديد من المهاجرين الذين يصلون إلى المخيمات المفتوحة يقررون الاستمرار في رحلتهم بعد البقاء هناك لفترة معينة. على سبيل المثال، معظم الأشخاص الذين يتواجدون في مركز الاستقبال في تيميزوارا (Timisoara) بالقرب من الحدود الصربية الهنغارية، يغادرون مجدداً بما أنه مركز استقبال مفتوح ويحاولون عبور الحدود نحو صربيا أو هنغاريا. ينجح العديدون في النهاية في عبور الحدود على الرغم من وجود حراسة حدودية. يُعاد الأشخاص الذين يُمسك بهم إلى مركز الاستقبال عادة.

لا يوجد سياج على حدود رومانيا لكن في شهر آب آغسطس من عام 2016، أعلنت الحكومة الرومانية عن نيتها إرسال المزيد من الشرطة وآلات مراقبة الحدود إلى الحدود مع صربيا. أعلنت الحكومة عن نشر المزيد من الشرطة واستخدام كاميرات الأشعة تحت الحمراء والكلاب.

الدول المجاورة
هنغاريا